Search

الاستعداد للرضاعة الطبيعية

Preparing for Breastfeeding


الرضاعة الطبيعية هي تجربة فريدة لك ولطفلك، حيث تواجه العديد من الأمهات تحديات عندما يبدأن الرضاعة الطبيعية لأول مرة، أما الخبر السار هو أنه مع الوقت والممارسة، فهو أن الاستعداد والتخطيط لهذه الرحلة الخاصة سيجعل الأمور أسهل لك ولطفلك.

يتعلق التدريب على الرضاعة الطبيعية بموقفك العقلي قبل أن يتعلق بالتدريب العملي.





التحضير للرضاعة الطبيعية قبل الولادة

يستعد جسم الحامل للرضاعة الطبيعية دون إدراكها لذلك، فإن أحد أسباب نمو ثدييك بشكل كبير أثناء الحمل هو أن قنوات الحليب والخلايا المنتجة للحليب تتوسع، كما يتدفق المزيد من الدم إلى ثدييك أكثر من ذي قبل.

سيساعدك التحدث إلى مستشاري الرضاعة الطبيعية، وأخذ دروس في الرضاعة الطبيعية، وقراءة الكتب، والتحدث إلى الأمهات المرضعات، وتعلم كل ما يتعلق بالرضاعة الطبيعية في جعل هذه العملية أكثر سهولة، كما أنه كلما زادت معرفتك بكيفية بدء الرضاعة الطبيعية وفوائد القيام بذلك، تزداد احتمالية نجاحك.

أيضًا، هناك بعض منتجات الرضاعة الطبيعية التي يمكنك شراؤها قبل الولادة والتي تجعل رحلة الرضاعة الطبيعية أكثر راحة وعملية، مثل: حمالة صدر خاصة للرضاعة، قمصان للرضاعة، وسائد الرضاعة، وشفاطة الثدي.

وفقًا لدراسة أجريت في سنغافورة عام 1996 (1) ، أظهرت أن الأمهات اللواتي تلقين تعليمات بسيطة قبل الولادة مع جلسة مشورة فردية قصيرة بالإضافة الى المواد التعليمية, كنّ أكثر قرباً بمرتين لممارسة الرضاعة الطبيعية الحصرية في 3 و 6 أشهر بعد الولادة، مقارنة بالأمهات اللواتي لم يتلقين تعليمات رسمية قبل الولادة.


التثقيف حول الرضاعة الطبيعية بعد الولادة

قد يبدأ الأطفال بعد الولادة بفترة وجيزة بالبحث عن الثدي، لذلك يجب أن تبدأي الرضاعة الطبيعية بعد وقت قصير من ولادة طفلك.، فوفقًا للدراسات (2)، يجب على الأم تشجيع طفلها على الرضاعة الطبيعية عندما يشير الطفل إلى أنه جائع.

يجب أن تدعم المستشفيات ومراكز الولادة، بالإضافة إلى العاملين في مجال الرعاية الصحية، التشجيع على الرضاعة الطبيعية المبكرة والحصرية، فبعد الولادة ، هناك نقاط مهمة يجب مناقشتها مع الأم لضمان تلقيها التثقيف المناسب حول الرضاعة الطبيعية:

  • ملامسة الجلد للجلد بعد الولادة مباشرة حتى نهاية جلسة الرضاعة الأولى لها فوائد عديدة، حيث تنظم درجة حرارة جسم الطفل، وتشعره بالأمان، من خلال التعرف على صوت الأم ورائحتها، فقد ثبت (3) أن ملامسة الجلد للجلد تزيد من فرص إرضاع الأطفال من الثدي ، وإطالة فترة الرضاعة الطبيعية الحصرية.

  • إن بدء الرضاعة الطبيعية بمساعدة طاقم الرعاية الصحية، يشجع الأمهات على مواصلة الرضاعة الطبيعية بثقة أكبر.

  • يمكن للأم أن تحمل طفلها في وضعية من الوضعيات التي تريحها أثناء الرضاعة الطبيعية.

  • لا يوجد وضعية صحيحة واحدة للرضيع أو للأم، فأفضل وضعية هي التي تريح الأم وتشجع الرضيع على الرضاعة بشكل صحيح، لذا في أي وضعية تستخدمها الأم، لا يتعين على الطفل تحريك رأسه للرضاعة، لذلك يجب أن يكون أنف الطفل على نفس الخط مع حلمة الأم في جميع الأوضاع.

  • اطلبي عدم إعطاء طفلك اللهايات أو الماء المحلى بالسكر أو الحليب الصناعي، ما لم يكن ذلك ضروريًا من الناحية الطبية.

  • اسمحي لطفلك بقضاء النهار والليل بكامله في غرفتك بالمستشفى، حتى تتمكني من ممارسة الرضاعة الطبيعية بشكل منتظم.

  • عملية الرضاعة والبلع: للحصول على كمية كافية من الحليب، يجب أن يكون الرضيع قادرًا على الرضاعة والبلع بشكل صحيح، حيث يجب أن يكون بلع الرضيع ملحوظًا.




الرضاعة الطبيعية في المنزل ودور أفراد الأسرة


إن إرضاع طفلك يعتبر جهداً جماعياً، وقد يستغرق الأمر الوقت والممارسة، والصبرً، والعمل الجماعي، لذا ستكون لعائلتك، وخاصة لشريكك، دور أساسي في دعمك على تحقيق أهدافك المتعلقة بالرضاعة الطبيعية، لذا ناقشي مع شريكك وأفراد أسرتك الآخرين، كيف يمكنهم مساعدتك في الرضاعة الطبيعية، وهل هم قادرون على:

- مساعدتك في المنزل.

- مساعدك على الوضعية الأنسب خلال عملية الرضاعة الطبيعية.

-أن يكونوا مستمعين جيدين عندما يحين وقت التحدث.

-تقاسم المسؤولية من خلال رعاية الطفل (تغيير الحفاضات، والاحتضان، وإظهار بعض الحب).

- تحضير وجبة مغذية وخاصة لا تسبب الغازات للطفل.

- إظهار التقدير، والحب، واللطف، خلال رحلة الرضاعة الطبيعية.

- منح بعض الوقت للراحة والنوم.



زيارة منزلية تثقيفية للمتابعة بعد 3 أيام من الولادة

تحتاج معظم الأمهات المرضعات إلى الدعم بعد العودة إلى المنزل, حيث ستتيح المتابعة للأمهات الحصول على مزيد من الوقت لطلب الدعم، والمعرفة التي يحتاجون إليها.


وفقًا لدراسة أجريت في أيدين تركيا (4)، أظهرت أن التثقيف/ الدعم المتعلق بالرضاعة الطبيعية المقدم أثناء الزيارة المنزلية في اليوم الثالث بعد الولادة، كان مرتبطًا بزيادة كبيرة في النسبة المئوية للرضع الذين يرضعون من الثدي حصريًا، في كل من أسبوعين و 6 أسابيع وفي 6 أشهر، وترافق أيضًا مع زيادة معنوية في الرضاعة الطبيعية الحصرية، وفي إجمالي مدة الرضاعة الطبيعية، بالإضافة إلى ذلك، لوحظت زيادة في درجات المعرفة بالرضاعة الطبيعية في مجموعة التدخل بعد أسبوعين وفي 6 أسابيع بعد الولادة، بالمقارنة مع الدرجات ذات الصلة في المجموعة المراقبة.


أظهرت النتائج (4) أن التثقيف حول الرضاعة الطبيعية المقدم في المنزل في اليوم الثالث بعد الولادة، كان فعالًا في زيادة مدة الرضاعة الطبيعية ومعرفة الرضاعة الطبيعية.



المصادر:

1. Matter, Mary How-Jing FRCOG, M. et. Al. (2007) Simple Antenatal Preparation to Improve Breastfeeding Practice, Obstetrics & Gynecology.


2. https://www.betterhealth.vic.gov.au/health/HealthyLiving/breastfeeding-when-to-start


3. Lea selim, (2018) Breastfeeding from the first hour of birth: What works and what hurts.


4. Hilmiye Aksu, Mert Kucuk (2010) The effect of postnatal breastfeeding education/support offered at home 3 days after delivery on breastfeeding duration and knowledge: a randomized trial, National Center for Biotechnology information





Breastfeeding is an extraordinary journey for you and your baby. However, many mothers face difficulties when starting. The good news is that getting ready and planning for this unique journey will make things easier for you and your baby with time and practice. In fact, breastfeeding training relies more on your mental attitude rather than physical preparation. In today’s article, we’ll be covering all the stages of preparation for breastfeeding, from antenatal to three days postpartum.


Antenatal breastfeeding preparation

Many mothers partake in antenatal breastfeeding preparation, also known as learning how to breastfeed and understand your body’s changes. Some antenatal preparation consists of a short, single, individual counseling session combined with educational material. It’s important to know that your body is preparing for breastfeeding while pregnant, whether you realize it or not. For example, one of the ways your body prepares is through a noticeable increase in breast size. The reason why your breasts grow so large during pregnancy is that your milk ducts and milk-producing cells expand, increasing blood flow to your breasts.

To effectively prepare for breastfeeding upon delivery, learning everything you can about breastfeeding before your baby is born will make breastfeeding simpler. You can take the steps by talking to breastfeeding counselors and nursing mothers, taking breastfeeding lessons, and reading books and other material. The more you learn about how to get started and the advantages of nursing, the more likely you will succeed. You can also buy breastfeeding products to make the breastfeeding journey more comfortable and convenient, such as nursing bras, nursing tops, nursing pillows, breast pads, and breast pumps.

A study in Singapore found that mothers who received simple antenatal instruction were twice as likely to practice exclusive or predominant breastfeeding three to six months postpartum than mothers who did not receive formal antenatal education. (1)


Postnatal breastfeeding instructions

Breastfeeding should begin shortly after the birth of your child. Soon after birth, babies may search for the breast. As such, a mother should allow her baby to feed when the baby indicates it is ready. (2)

Hospitals and birthing centers, healthcare staff, states, and other relevant people must endorse early and exclusive breastfeeding. There are many postnatal instructions for a mother to follow upon delivery to make sure breastfeeding goes smoothly. Here are some of the basics for all mothers to follow:

  • Begin skin-to-skin contact immediately upon delivery until the end of the first breastfeeding session has many benefits. It regulates infant body temperature, helps the baby feel safe by recognizing their mother's voice and smell, increases the chances of breastfeeding, extends breastfeeding length, and improves exclusive breastfeeding rates. (3)


  • Initiate breastfeeding with the help of healthcare staff - this encourages mothers to continue breastfeeding with more confidence.


  • Hold your infant in one of several positions while breastfeeding.


  • There is no single "best" position; the best is relaxing for the mother and encouraging the infant to latch on. The baby does not have to move their head to nurse in any position. The best way to ensure this is to align the baby's nose with the mother's nipple.


  • Request that your baby not be given pacifiers, sugar water, or formula unless medically necessary.


  • Enable your baby to spend the whole day and night in your hospital room so you can breastfeed regularly.


  • Keep a close eye on your baby’s suckling and swallowing. To receive enough milk, an infant must suckle and swallow correctly. The key is that the infant's swallowing should be noticeable.



Breastfeeding at home and role of family members

It takes a village to feed your child. Time, practice, patience, and teamwork are all required. Your family - mainly your partner - will be essential in supporting you in meeting your breastfeeding goals. Sit down with your partner and other family members and discuss how they can help you breastfeed. They can assist by:

  • Helping around the house

  • Helping with breastfeeding position

  • Being a good listener when you need to talk

  • Sharing responsibility by taking care of the baby (changing diapers, cuddling, and spending time with them)

  • Preparing a healthy meal for the baby that doesn’t result in gases

  • Showing appreciation, love, and kindness during your breastfeeding journey

  • Keeping an eye on the baby to allow you to take a break to rest and sleep


Follow up education three days postpartum

Most breastfeeding mums need support after returning home from the hospital. Following up will allow mothers to have more time to ask and have the support and knowledge they need.

According to a study done in Turkey (4), breastfeeding education and support offered during a home visit on three days postpartum showed a significant increase in the percentage of exclusively breastfed infants at two weeks, six weeks, and six months. It was also associated with a substantial increase in exclusive breastfeeding and total breastfeeding duration. They also observed increased breastfeeding knowledge scores in the intervention group at two weeks and six weeks after delivery compared to the control group’s respective scores. Results showed that (4) breastfeeding education offered at home on three days postpartum effectively increased breastfeeding duration and breastfeeding knowledge.

In conclusion, there are many steps and stages to preparing for breastfeeding. It’s essential to be as prepared as possible for the beautiful journey you will embark on with your baby. Not only are you getting to know your baby by understanding your baby’s cues, but you understand how your body works and how you are providing your baby with adequate nutrition. The proper education and support from all ends will make your journey much easier and more enjoyable.

From the MummyZone team, we are always here for you.


References:

  1. Matter, Mary How-Jing FRCOG, M. et. Al. (2007) Simple Antenatal Preparation to Improve Breastfeeding Practice, Obstetrics & Gynecology.


  1. https://www.betterhealth.vic.gov.au/health/HealthyLiving/breastfeeding-when-to-start


  1. Lea selim, (2018) Breastfeeding from the first hour of birth: What works and what hurts.


  1. Hilmiye Aksu, Mert Kucuk (2010) The effect of postnatal breastfeeding education/support offered at home 3 days after delivery on breastfeeding duration and knowledge: a randomized trial, National Center for Biotechnology information

36 views0 comments